إصابةُ مدنيٍّ بمداهمةِ قواتِ التحالفِّ وقسدٍ منزلَه بريفِ ديرِالزورِ

داهمتُ قواتُ التحالف و عناصرُ ميليشيات “قسدٍ” مساءَ أمس الأربعاء منزل أحدِ المدنيين بتهمةِ العمل على تهريب الموادِ الغذائية والمحروقاتِ إلى مناطق سيطرة نظام الأسد في إحدى بلداتِ ريف ديرِ الزور الشرقي.

العملية تمّتْ في قرية شنان بريف ديرِ الزور الشرقي وقامت باعتقاله بعد وقوعِ اشتباكٍ بينها وبين المدني الذي رفضَ تسليمِ نفسه كما أصيب ابنُ الشخص المستهدف بعدّة طلقاتٍ أثناء محاولتِه الهربَ من الدورية المداهمة.

كما أدّت تلك الاشتباكاتُ إلى إصابة الشابِ “يامن حمود الأحمد” من ذات القرية وذلك أثناءَ عمله بصيد الأسماكِ على زورق صغير حيث تمَّ نقلُه إلى المشافي القريبة وهو بحالة حرجة.

كما شُوهد قُبيل عمليةِ الاعتقال توجّه رتلٍ عسكري مؤلّف من 15 آليةً وعربةً عسكرية لقوات التحالفِ الدولي ومجموعة من القواتِ الخاصة التابعةِ لقسدٍ إلى بلدة الشحيل شرقي دير الزور.

من جانب آخر، وفي ظلِّ حالةِ التوتّر التي يشهدُها ريفُ دير الزور فقد قُتل عنصرٌ لميليشيات “قسدٍ” ويُدعى “بردي عبدالكريم شحاذة الفارس” برصاصٌ مجهولين في محيط قريةِ درنج بريف ديرالزور الشرقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى