إطلاقُ مبادرةٍ “ربطةٌ إلك وربطةٌ لجارِك” خلالَ شهرِ رمضانَ بريفِ إدلبَ

أعلن فريقُ غرفة طوارئ سرمدا بريف إدلب عن إطلاق مبادرةٍ تحت عنوان “ربطة إلك وربطة لجارك” بهدف تحقيقِ التكافل الاجتماعي بين السكان، خاصةً في شهر رمضان، ضمن حملة “يا باغي الخيرِ أقبلْ”.

تقوم فكرة المبادرة، وفقاً لبيان للفريق، على أنَّ كلَّ من يريد أنْ يشترك في المبادرة يقوم بكفالة عائلة أو عائلتين أو أكثرَ من جيرانه خلال أيام شهر رمضان، وذلك عن طريق شراءِ كلِّ ما يحتاجونه من مادةِ الخبز بشكلٍ يومي عندما يشتري لنفسه.

وأوضح الفريقُ أنَّ فكرة المبادرة بسيطة لكنَّها ستحقُّق نتائجَ كبيرة إذا شارك بها عددٌ كبيرٌ من الأهالي في كلِّ المناطق وإذا ساهم الجميعُ بالترويج لها، داعياً كلَّ من يرغب بالاشتراك بها أنْ يشارك هذا المنشور ويشير إلى صديقٍ أو أكثرَ ويطلب منهم أنْ يشاركوا معه وهم بدورهم أيضاً إذا أرادوا الاشتراك يجب أنْ يشيروا إلى أصدقائهم بالاشتراك معنا والانضمام إلى مبادرتنا.

وأعلن الفريق عن استعدادَه لاستقبال التبرّعات من أصحاب الفعاليات والمتبرّعين الذين يريدون التبرّعً بكميات كبيرة من ربطاتِ الخبز أو ثمنِها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى