إعلامٌ عبريٌ: روسيا تُعدُّ مشروعَ قرارٍ في مجلسِ الأمنِ لإدانةٍ الهجماتِ على سوريا

قالت هيئةُ البثِّ الإسرائيلية (كان)، إنَّ روسيا تُعدُّ مشروعَ قرارٍ في مجلس الأمنِ الدولي، لإدانة الهجوم الإسرائيلي الذي تسبّبَ بخروج مطارِ دمشق الدولي عن العمل، قبلَ أكثرَ من أسبوع.

وأضافت الهيئةُ، اليوم الأحد 19 حزيران، أنَّ مسوّدةَ القرار اعتبرت أنَّ الضربةَ الإسرائيلية تخالفُ القانون الدولي، وتقوّضُ الاستقرار الإقليمي، وتنتهكُ السيادة السورية وسيادةَ الدول الأخرى، في إشارةٍ إلى المجال الجوّي الذي انطلق منه الهجومُ.

ويدعو مشروعَ القرار إلى تحميلِ إسرائيل المسؤوليةَ، كما يشير إلى أنَّ الأضرار التي لحقت بالمطار كانت “ضربةً كبيرةً للمساعدات الإنسانية إلى سوريا”.

وأكّد مسؤولون إسرائيليون، أنَّ روسيا تعمل على القرار لكنَّهم شكّكوا في أنَّه سيحصل على دعمٍ كافٍ لتمريره.
ونقلت “كان” عن مسؤولٍ إسرائيلي، قوله إنَّ “إيرانَ تواصلُ استخدامَ الأراضي السورية والمطارَ لتهريب الأسلحة”.

وكان نائبُ وزيرِ الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، قد استدعى السفيرَ الإسرائيلي في موسكو، ألكسندر بن تسفي، للتعبير عن قلقِ موسكو بشأن الغارةِ على مطار دمشق، مشيراً إلى أنَّ التبريرَ الإسرائيلي بخصوص الضربةِ “غيرُ مقنعٍ”، وأنَّ موسكو تتوقّعُ إيضاحاتٍ إضافية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى