اختفاء مجموعة من المقاتلين الروس وجنود الأسد في بادية دير الزور

اختفت مجموعة كاملة من القوات الروسية و”نظام الأسد” في ظروف غامضة، ببادية دير الزور الشرقية “البادية الشامية”.

وذكرت تنسيقية “البادية 24″، أن بأن قوات الأسد تبحث عن مجموعة من الجنود الروس فقدت الاتصال بها، خلال اليومين الماضيين، في بادية دير الزور.

وأضافت أن مجموعة من قوات الأسد والقوات الروسية وقعت بكمين بين مدينة الميادين ومحطة الكم ( T2 ) النفطية ببادية دير الزور الشرقية.

وأوضحت أن قوات الأسد عثرت على مجموعة من الجثث وتبين اختفاء 3 عسكريين روس وضابط من قوات الأسد.

ورجح ناشطون أن تكون المجموعة أُسرت من قِبَل عناصر تابعة لـ”داعش”، والذي لا زال يسيطر على جيب بادية الجزيرة، والتي تبلغ مساحتها نحو 10 كم مربعة.

وليست هذه الحالة جديدة فقد تكررت مرات عديدة، منها فقدان الاتصال برتل عسكري تابع لقوات الأسد مؤلف من 50 عنصر، بينهم ضباط وعدة عربات، في كانون الأول الماضي، قرب مدينة الميادين بريف دير الزور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى