الأردنُ يسمحُ بدخولِ مساعداتٍ إنسانيّةٍ إلى مخيمِ الركبانِ جنوبَ شرقِ سوريا

سمحت السلطاتُ الأردنيّةُ بإدخال مساعداتٍ إنسانيّة عبرَ الحدود إلى منطقة سورية خارجة عن سيطرة نظامِ الأسد في جنوب شرقي البلاد.

وذكرت مصادرُ حقوقيّةٌ سورية أنَّ السلطاتِ الأردنيّةَ سمحت بدخول مساعداتٍ إنسانيّة إلى مخيم الركبان الكائن في منطقة الـ “55 كيلو” قربَ قاعدةِ التنف.

وأضافت المصادرُ أنَّ عمليةَ إدخالِ المساعدات للمخيّم بتلك الطريقةِ هي الأولى منذ خمسةِ أعوام، إذ يعيش قاطنو المخيّمِ في فقرٍ شديد، في ظلِّ قيامِهم بتأمين حاجياتهم من المواد الغذائيّةِ والأدوية عن طريق التهريبِ.

وأوضحتْ أنَّ نشطاءَ من أبناء المنطقة رصدوا دخولَ مساعداتٍ غذائيّة نُقِلت إلى المخيّم من خلال منفذِ “طه”، الذي تستخدمُه القواتُ الأمريكية المتواجدة في قاعدة التنفِ عند المثلثِ الحدودي بين الأردنِ وسوريا والعراق.

ويقطن المخيّمُ المذكورُ حاليًا قرابة 22 ألفَ نازحٍ، معظمُهم من مناطق ريفِ حمص الشرقي، يخضعون لحصارٍ مشدّدٍ من قِبل قوات الأسد لإجبارِهم على العودة إلى مناطقِ سيطرته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى