الائتلافُ الوطني: سوريا مُهدّدة بالمجاعةِ بعد فقدانِها الاكتفاءَ الذاتي بسببِ جرائمِ نظامِ الأسدِ

حذّر الائتلافُ الوطني السوري من تعرّض سوريا للمجاعة في حال استمرار الأزمة العالمية في المنتجات الزراعية والغذائيّةِ، مشدّداً على أنَّ هجماتِ نظام الأسد وحلفائه تسبَّبتْ في تراجعِ الثروة الحيوانية والزراعية.

وقال عضو الهيئة السياسية في الائتلاف، محمد سلو، إنَّ سوريا مُهدّدة بالمجاعة في حال استمرارِ الأزمة العالمية في المنتجات الزراعية والغذائية التي تسبّبَ بها الغزو الروسي لأوكرانيا.

وأكّد سلو على أنَّ هجمات نظام الأسد وروسيا والميليشيات الإيرانية الطائفيّة على المناطق المحرّرةِ وحرقَها للمحاصيل الزراعية، تسبّبت في تراجعِ واردات الثروةِ الحيوانية والزراعية في البلاد، وفقاً لما نقله عنه الموقعُ الرسمي للائتلاف.

ولفت إلى أنَّه بعد أنْ كانت سوريا من أحدِ البلدان المكتفية من القمح والقطن والحمضيات، إضافةً إلى الثروة الحيوانية، أصبحت الآن مهدّدةً مثلَ الكثير من بلدان العالم بعد تراجعِ الثروة الزراعية والحيوانية.

وأشار سلو إلى أنَّ هجماتِ نظام الأسد وداعميه المتكرّرةَ على المناطق المحرَّرةِ، أسهم في حرقِ المحاصيل الرئيسية في البلاد، وتقليصِ المساحات الزراعية والمراعي، الأمرُ الذي جعل مسألةَ تأمين الأعلاف والمواد التي تحتاجها الحيواناتُ صعبةً جداً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى