الخارجيةُ السعوديةُ توضّحُ موقفَها من نظامِ الأسدِ ومن الحلِّ السياسي

أعلن وزيرُ الخارجية السعودي “فيصل بن فرحان” خلال مقابلة مع شبكة “CNN”الأمريكية عن أملِ المملكة العربية السعودية بأنْ يتّخذ نظامُ “بشار الأسد” الخطوات المناسبة لإيجاد حلٍّ سياسي، مشيراً إلى أنَّ هذا هو السبيل الوحيد للتقدّم في سوريا.

وقال “ابن فرحان” ردَّاً على سؤال حول ما إذا كانت السعودية تخطّط للتواصل مع “بشار الأسد” بأنَّ “هناك عمليّة ترعاها الأمم المتحدة بحيث تنخرطُ المعارضة السورية مع نظام الأسد”، موضِّحاً أنَّ السعودية تدعم هذه العملية”.

وأضاف بقوله: “نحن بحاجة إلى استقرار سوريا، وهذا يتطلَّب حلّاً وسطاً من قِبل نظام الأسد، ويتطلّب تضافر جهود النظام والمعارضة حتى نتمكّن من المضي قدُماً في عملية سياسية يمكن أنْ تحقّق الاستقرار”.

وحول ما إذا كانت السعودية تؤيّد قرار الإمارات بإنهاء العقوبات المفروضة على نظام الأسد بموجب قانون قيصر، أجاب الوزير السعودي بأنَّ “قانون قيصر أمرٌ اتّخذته واشنطن فيما يتعلّق بموقفها من نظام الأسد”.

وذكر “ابن فرحان” أنَّ “الشيء المهم هو معالجة القضية الأساسية وهي إيجاد حلٍّ سياسي”، مؤكِّداً أنَّ “السعودية تركّز على دفع العملية السياسة إلى الأمام ومن ثم دعم جهود الأمم المتحدة لتحقيق ذلك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى