الرئاسةُ التركيّةُ: العمليةُ العسكريةُ في شمالي سوريا قد تبدأ بأيِّ لحظةٍ

أكّدتْ الرئاسةُ التركيّةُ أنَّ العمليةَ المرتقبة في سوريا ضدَّ ميليشيات قسدٍ الانفصاليّة قد تبدأ في أيّ لحظةٍ.

وذكر الناطقُ باسم الرئاسةِ التركية إبراهيم قالن أنَّ أنقرة مستعدّةٌ للعملية العسكرية الجديدة في شمالي سوريا ويمكن أنْ تبدأ في أيّ لحظة.

وأضاف: “لقد نفّذنا عملياتٍ في السابق في شمال سوريا، وحينَها كان هناك ضغوطٌ علينا، لكنَّنا انطلقنا من مصالحنا الوطنية فقط، وقال رئيسُنا بوضوح شديدٍ، يمكن أنْ تبدأ العمليةُ في أيّ لحظةٍ، ونحن مستعدّون لها”.

وتستهدف العمليةُ العسكرية التركية المرتقبةُ في سوريا، منطقتي تلّ رفعت ومنبج بريف حلب، وحدّدتْ صحيفةُ حرييت التركية، فترةَ ما بعدَ عيد الأضحى المقبل، موعداً للعملية.

وكان الرئيسُ التركي رجب طيب أردوغان قد أعلن أكثرَ من مرّةٍ، أنّ تركيا عازمةٌ على استكمال تنفيذ المنطقة الآمنة، وتطهيرِها من ميليشيا قسدٍ.

وأكّد أردوغان أنَّ بلادَه لا تأخذ إذناً من أحدِ لمكافحة الإرهاب، وستتدبّر أمرَها، حال عدمِ قيام الولايات المتحدة بما يترتّبُ عليها بهذا الخصوص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى