الرئيسُ الأمريكيُّ يطالبُ بالصحفي الأمريكي المعتقلِ لدى نظامِ الأسدِ منذ 2012

أصدر الرئيسُ الأمريكي جو بايدون، بياناً بعدَ مرور الذكرى العاشرة على فقدانِ الصحافي الأميركي أوستن تايس، في سوريا، خلال تغطيتِه الأحداث في سوريا عام2012.

حيث طالبَ الرئيس الأمريكي بايدن، بالمساعدةِ في إعادة الصحفي الذي اختفى من سوريا أثناء تغطيته للثورة السورية في آب 2012 بالعاصمة دمشق، وكان يبلغُ من العمر آنذاك 31 عاماً.

ونوّه البيانُ إلى أنَّ إدارة الرئيس بايدن “طلبت مراراً من النظام العملَ معها حتى تتمكّن من إعادة أوستن إلى الوطن، وشدّد على إنهاء هذا الأمر، وفق َ وكالة ‏”رويترز”‏.

الجديرُ ذكرُه أنَّ الصحفي الأمريكي تايس، كان يعمل مراسل صحفيٌاً مستقلّاً وجندياً سابقاً في البحرية الأميركية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى