الكرملين: لدى تركيا مخاوفُ أمنيّةٌ مشروعةٌ بشأنِ سوريا

أعلن الكرملين أنَّ مخاوفَ تركيا الأمنيّة بشأن سوريا مشروعةٌ، وأنَّ موسكو ستأخذها في الاعتبار، وذلك قبلَ الاجتماع بين رئيسي الدولتين فلاديمير بوتين ورجب طيب أردوغان.

وقال المتحدّث باسم الكرملين دميتري بيسكوف للصحافيين، الجمعة، إنَّه من المهمِّ تجنُّبِ الأعمال التي يمكن أنْ تهدّد سلامةَ أراضي سوريا ووحدتها السياسية، موضّحاً أنَّ لقاءَ بوتين وأردوغان سيركّز على سوريا ومخاوفِ تركيا هناك.

والجدير بالذكر أنَّ تركيا أعلنت مؤخّراً أنَّها مستعدّةٌ لشنِّ عمليّةٍ عسكرية في شمال سوريا، وذلك على لسانِ المتحدّثِ باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن.

وأضاف قالن في أواخرِ شهرحزيران الماضي إنَّ العمليةَ العسكرية قد تبدأ في أيّ لحظة، مشيراً حينها إلى أنَّ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال بوضوح شديدٍ “يمكن أنْ تبدأ العملية في أيِّ لحظةٍ. ونحن مستعدّون لها”.

وكان أردوغان قد قال في وقتٍ سابق إنَّ القوات التركية ستشنُّ عملياتٍ لمكافحة الإرهاب على حدود البلاد، وسيتمُّ اتخاذُ القرار بهذا الشأن في وقتٍ قريب.

كما صرّح أردوغان أيضاً، أنَّ العمليةَ العسكرية التركية تستهدف تطهيرَ منطقتي تلّ رفعت شمالََ حلب ومنبج شرقها، مضيفاً أنَّ بلادَه بصددِ الانتقال إلى مرحلة جديدة في قرارها المتعلّق بإنشاء منطقةٍ آمنة على عمق 30 كيلومتراً شمالي سوريا، وتطهير منطقتي تل رفعت ومنبج من الإرهابيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى