الكونغرسُ الأمريكي يناقشُ قانونَ دعمِ المناطقِ الخارجةِ عن سيطرةِ نظامِ الأسدِ

أصدرت لجنةُ تخصيصِ الأموال بمجلس النواب الأمريكي، خلال الساعاتِ الماضية، مسودّة قانون تتضمن مخصّصات مساعداتِ الحكومة الفيدرالية الخارجية لعام 2023.

وبحسب موقع “كلّنا شركاء” فإنَّ مسودة القانونِ أصدرت بعد نجاحِ التصويت باللجنة حيث سيعرض على كامل المجلسِ قبل نهايةِ هذا الشهر.

وتضمّنت مسودةُ القرار بالنسبة لسوريا مبلغاً لم يتمّ الإفصاحُ عنه لتمويل برنامج المساعدة في الاستقرار ويتضمّنُ موادَ غير فتّاكة.

وحرص المشرّعون وفقاً للموقع على التنبيه بألا تستخدمَ هذه المساعداتُ بأيِّ شكلٍ كان لمساعدة إيران او البروكسيات العاملةِ معها أو يمكن أنْ تخدمَ أهداف روسيا في سوريا.

واشترطت المسوّدةُ على أنَّ التمويل لا يجب أنْ يُستخدم في المناطق الخاضعة لنظام الأسد أو ميليشياتِه.

كما تضمَّن تقريرُ اللجنة مواداً بخصوص تصميمِ وتنفيذِ استراتيجية ضدَّ صناعة وتجارة الكبتاغون

ويُذكر هنا أنَّ النقاشات لإقرار قانون موازنة الدفاعِ لعام 2023 قد بدأ واقترحَ العضو جو ويلسون نصّاً بخصوص منعِ الحكومة من اتخاذ أي خطواتٍ يمكن أنْ تساعدَ بالاعتراف أو بالتطبيع مع نظام الأسد كما قام العضوان الجمهوري فرنش هيل والديمقراطي براندون بويل باقتراح تعديلٍ لتطوير استراتيجية تعاونٍ بين الوكالات المختلفة لتفكيك شبكةِ تصنيع وتجارة الكبتاغون لنظام الأسد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى