الكويت تعتقل مازن الترزي أحد رجال بشار الأسد والمقرب منه

اعتقل الأمن الكويتي رجل الأعمال السوري “مازن سمير الترزي”، والذي يعتبر أبرز الرجال المقربين لنظام الأسد.

حيث قالت صحيفة “القبس” الكويتية، إن سلطات الأمن اعتقلت “الترزي” المقيم في الكويت وأربعة من معاونيه في مقر مجلة “الهدف”.

وأضافت الصحيفة، نقلًا عن مصادر وصفتها بالمطلعة، أن عملية اقتحام المجلة تمت من قبل رجال المباحث واستغرقت ثلاث ساعات، وصودرت خلالها أجهزة الكمبيوتر وكاميرات المجلة والهواتف الخاصة بـ “الترزي” قبل أن يخرج مكبّل اليدين.

وأوضحت الصحيفة أن الاتهامات التي اعتقل بموجبها “الترزي” تتعلق بتبييض أموال لجهات خارجية، بالإضافة إلى طباعة منشورات من دون تراخيص.

وبحسب المصادر، فقد تم اعتقال سكرتيرة “مازن الترزي” ومعاونين لبنانيين اثنين له، بتهمة الانتماء لـ “حزب الله اللبناني” والتخابر معه.

ويعتبر “الترزي”، الذي عاش لسنوات طويلة في الكويت، من رجال الأعمال المقربين من نظام الأسد، ويقيم علاقات تجارية واستثمارات كبيرة في مناطق النظام في سوريا.

ولقربه من “بشار الأسد”، وضعت وزارة الخزانة الأمريكية اسمه على لائحة العقوبات في 2015، وجمدت أصول ممتلكاته داخل الولايات المتحدة.

في حين كان قد فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات اقتصادية جديدة، في 21 من كانون الثاني الماضي، طالت رجال أعمال وكيانات سورية على صلة بنظام الأسد، ومن بينهم كان “مازن الترزي” أيضاً ورجل الأعمال “سامر فوز” و”رامي مخلوف”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى