المجلسُ الوطنيُّ الكرديُّ يتّهمُ “قسد” بتسليمِها مناطقَ شمالَ سوريا إلى النظامِ

اتّهم “المجلسُ الوطني الكردي في سوريا”، ميليشياتِ (قسدٍ) بالسعي إلى تسليم مناطقَ في شمالِ سوريا إلى النظام.

وقال عضو الهيئة الرئاسيّة في المجلس سليمان أوسو، لصحيفة “الشرقِ الأوسط”، إنَّ “سيطرةَ حزب العمال الكردستاني على مناطقنا ومجاهرتَهم بالأمر، تعطي المبرّرات للدولة التركية باجتياح هذه المناطقِ”.

وأضاف أوسو أنَّ الدعواتِ التي وجَّهتها “قسدٌ” ومسؤولو حزبِ الاتحاد الديمقراطي والإدارةُ الذاتية، إلى النظام لنشرِ منظوماتِ الدفاع الجوي في شمال سوريا من أجلِ صدِّ الهجوم التركي، بمثابة “محاولاتٍ تمهيديّةٍ لتسليم المنطقة إلى النظام برعاية روسيّةٍ ما سيعقّدُ المشهدَ السياسي أكثرَ”.

وشدَّد القيادي الكردي على أنَّ الخيارات العسكرية ليست حلّاً، وأنَّ الحلَّ السياسي وفقَ القرارات الدولية هو الملاذُ الأخير والكفيلُ بإحلال الأمن والأمان لجميع السوريين.

وأشار أوسو إلى أنَّ وفداً من المجلس الوطني، قد بحثَ مع الرئيس السابق لإقليم كردستان العراق مسعود البارازني، السبت الماضي، توقَفَ الحوارِ الكردي في شمال شرقي سوريا والتهديداتِ التركية، ومحاولاتِ التغييرِ الديمغرافي في الشمال السوري، وهجرةَ أهالي المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى