الميليشياتُ الإيرانيّةُ تقصفُ منازلَ المدنيينَ في ريفِ ديرِ الزورِ الخاضعِ لسيطرةِ ميليشيا “قسدٍ”

تعرّضتْ منازلُ المدنيين في ريف دير الزور الخاضعِ لسيطرة ميليشيا “قسدٍ” لقصف بقذائف المدفعيّة، مصدرُها مناطقُ سيطرةِ نظام الأسد وميليشيات الاحتلال الإيراني.

وأصابت قذائفُ المدفعية التي أطلقت ليلَ “الثلاثاء – الأربعاء” منازلَ المدنيين في مدينة الشحيل بريف دير الزور الخاضعة لسيطرة “قسدٍ”، وفقاً لما ذكرتْه شبكةُ “عين الفرات” المحليّة.

ونشرت الشبكةُ صوراً لمخلّفات القصف، مشيرةً أنَّ القذائفَ روسية الصنع، ولم تنفجر، الأمرُ الذي أدّى لخسائر مادية فقط دون وقوعِ إصابات من المدنيين.

وحول سببِ القصف، أفادت الشبكةُ بأنَّه يعود لخلاف بين مهرّبين من الشحيل ينقلون الموادَ البترولية إلى غرب الفرات، وعناصرَ من ميليشيات الاحتلال الإيراني وقواتَ الأسد على الضفة المقابلة للشحيل.

وأشارت إلى أنَ الطرفين تبادلا إطلاقَ النار بالرشاشات المتوسطة قبل أنْ تبادرَ الميليشيات الإيرانية وقواتُ الأسد إلى إطلاق قذائف المدفعية والتي أصابت منازلَ المدنيين ما خلق حالةً من الهلع والرعب في المدينة.

ونوّهت الشبكةُ إلى أنَّ “قسداً” لم تردَّ على القصف الذي أصاب منازل المدنيين ولم تتّخذ أيَّ إجراء، باستثناء إرسال دوريةٍ تابعةٍ للعلاقات العامة التابعة لها، عاينت المنازل المتضرّرةَ وعادت أدراجها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى