بالتوازي مع ملفِّ أوكرانيا.. الائتلافُ الوطنيُّ يطالبُ بمحاسبةِ نظامِ الأسدِ وروسيا

التقى نائبُ مساعدِ وزير الخارجيةِ الأميركية لشؤون الشرق الأدنى إيثان غولدريتش، رئيسَ “الائتلافِ الوطني السوري” المعارضِ، سالمَ المسلط، في القنصلية الأمريكية بولاية إسطنبولَ التركيّةِ، وبحثا آخر المستجدّات بالملفِّ السوري.

وذكرت السفارة الأمريكية بدمشق عبرَ “فيسبوك”، أنَّ غولدريتش شارك المسلط، المبادراتِ الأمريكية، لتعزيز كافةِ جوانب قرار مجلس الأمن رقم 2254، مضيفةً أنَّ الجانبين شدّدا على أهمية التنسيق الدولي، للمضي قدُماً في حلٍّ سياسي للصراع في سوريا.

بدوره، قال سالم المسلط، في تغريدةٍ عبرَ “تويتر”، إنَّه بحث مع غولدريتش، نتائجَ اجتماع واشنطن حول سوريا، لافتاً إلى مطالبة الائتلافِ بالدعم، “لفتحِ ملفِّ جرائمِ النظام وروسيا في المحكمة الدولية بالتوازي مع الملفّ الأوكراني”.

وشدّد المسلط على “ضرورة محاسبةِ الأسد ونظامِه”، إضافةً إلى المطالبة “بدعمِ المناطق المحرّرة وخاصةً شرقَ الفرات ورفعِ القيود عنها ودعمِ الحكومة المؤقّتة”، حسب تعبيره.

وفي وقتٍ سابق، دعا سالم المسلط، دولَ الغرب، لتحمّلِ المسؤولية في سوريا كما في أوكرانيا، معتبراً أنَّ هناك فرقاً كبيراً بين الموقف الذي يتبنّاه المجتمعُ الدولي تجاه أوكرانيا، والموقفِ الذي تبنّاه من أجل سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى