برنامج الغذاء العالمي يقرُّ إجراءاتٍ جديدة بشأن توزيع المساعدات على اللاجئين السوريين في الأردن

أعلن برنامجُ الأغذية عن إجراءات جديدة بشأن توزيع المساعدات للاجئين السوريين في الأردن.

وقال البرنامجُ إنَّ الإجراءات الجديدة تهدف إلى توجيه التمويل المتوفّر لصالح الأُسَر الأكثرِ احتياجاً فقط، وعليه تمَّ إعادةُ تقييم جميع اُسَر اللاجئين خارجَ المخيّمات.

معلناً أنَّ الإجراءات الجديدة ستبداً ابتداءً من الشهر السابع ” تموز” 2021.

والإجراءات الجديدة التي أعلنها برنامج الأغذية العالمي هي “شمول بعضِ الأُسَر الأكثرِ احتياجاً في برنامج المساعدات الغذائية الشهريّة”

بالإضافة لـ”تخفيض قيمة المساعدات الغذائية الشهريّة عن بعض الأُسَر من 23 ديناراً إلى 15 ديناراً أردنياً للفرد/شهرياً”.

و”زيادة قيمة المساعدات الغذائيّة الشهرية عن بعض الأُسَر من 15 ديناراً إلى 23 ديناراً أردنياً للفرد/شهرياً”.

كما أنَّها “ستتوقّف المساعداتُ الغذائية الشهرية عن الأُسَر الأقلِّ احتياجاً، وستبقى قيمةُ المساعدات الغذائية الشهرية عن معظم الأُسَر كما هي”.

مشيراً إلى أنَّه تمَّ إبلاغ جميع اللاجئين عن التغيير على مساعداتهم من خلال رسائلَ نصيّةٍ قصيرةٍ.

من جانبهم، أكَّد بعضُ اللاجئين السوريين في الأردن تلقّيهم رسائل تفيد بتوقّف الدعم الغذائي المقدَّم لهم.

الأمر الذي يزيد من معاناتهم المعيشية وظروفهم الاقتصادية المتردّية أصلاً.

كما تلقّت بعضُ الأسر السورية اللاجئة تلقّت رسائل تفيد بتخفيض ذلك الدعم المقدَّم من البرنامج الأممي، مما سيؤثّر على تلبية متطلّبات حياتهم.

ونقلت مصادر إعلامية عن عددٍ من اللاجئين السوريين في الأردن قولهم إنَّهم يواجهون غلاءً في الأسعار والمعيشة تزامناً مع قلّة فرصِ العمل والدعم الإغاثي المُقدَّم لهم.

حيث ذكر اللاجئون أنَّ المساعدات الأمميّة التي تمَّ تخفيضها أو إيقافها كانت تعينُهم على تحمّل الصعوبات والتحدّيات المعيشية اليومية.

يُذكر أنَّ مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، قد أعلنت أنَّ الأردن يستضيف حالياً أكثرَ من 750 ألف لاجئ مسجلٍ، بما في ذلك 665 ألفاً من سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى