جرحى مدنيونَ جرّاءَ انفجارِ سيّاراتٍ مفخّخةٍ وقصفٍ مدفعيٍّ شرقَ حلبَ

أصيب سبعةٌ أشخاصٍ، بينهم امرأةٌ في حالة حرجةٍ، اليومَ الاثنين، جرّاءَ انفجارِ سيارتين مفخّختين وقصفٍ صاروخي في منطقةِ جرابلس بريف حلبَ الشرقي شمالَ سوريا.

وقال الدفاعُ المدني السوري (الخوذُ البيضاء)، إنَّ ثلاثة أشخاص أصيبوا جرّاءَ انفجارِ سيّارة مفخّخةٍ في قرية ثلجة بمنطقة جرابلس شرقي حلب، تزامناً مع انفجارِ سيارة أخرى في معبر “تلّ علي” قربَ مدينة جرابلس، ما أسفرً عن إصابة شخصين.

وفي حادثة منفصلةٍ، أصيبت امرأةٌ وابنتها جرّاءَ قصفٍ صاروخي مصدرُه قواتُ الأسد وميليشياتُ (قسد) على بلدة البلدق بمنطقة جرابلس شمالَ شرق حلب.

وأوضح “الدفاعُ المدني”، أنَّ إصابةَ المرأة حرجةٌ، مشيراً إلى أنَّ قرى اليعقوبية وظهر مغاير في منطقة جرابلس تعرّضت أيضاً لقصفٍ مماثل، دون تسجيلِ إصابات.

ويتّهمُ “الجيشُ الوطني”، “قسداً” وخلايا “داعش” بالوقوف وراءَ التفجيرات والاستهدافات المتكرّرةِ بمناطق سيطرتِه شمالَ سوريا، إلا أنَّ “قسداً” تنفي دائماً صحةَ تلك الأنباءِ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى