حاملةً المزيدَ من القمحِ الأوكراني المسروقِ … سفينةٌ روسيةٌ تصلُ إلى الشواطئِ السوريةِ

أظهرت صورُ الأقمارِ الصناعية الجديدة أنَّ سفينةَ شحنٍ روسيّة مليئةٌ بالحبوب المسروقِ من المزارع الأوكرانية قد وصلتْ إلى ميناء اللاذقية السوري، وهذه رحلتُها الثانيةُ في غضونِ أربعةِ أسابيعَ

الصورُ الجديدةُ التي قدّمتْها شركة Maxar Technologies – تظهر ناقلةَ البضائعِ السائبة ماتروس بوزينيتش في اللاذقية في 27 أيار، وفقاً لشبكةِ سي إن إن الأمريكية

وأوضحت الشركةُ أنَّ هذه السفينةَ هي واحدة من ثلاث سفن كانت تحمل الحبوبَ في ميناء سيفاستوبول في القرمِ منذ الغزو الروسي لأوكرانيا.

وأشارت إلى أنَّ السفينة شُوهدت آخرَ مرّةٍ في سيفاستوبول في 19 أيار، وتمَّ تعقّبها بعد ذلك عبرَ مضيق البوسفور وجنوبًا على طول الساحل التركي، لافتةً إلى أنَّ التقديرات تشيرُ أنَّ السفينةَ يمكن أنْ تحملَ حوالي 30 ألفَ طنٍ من الحبوب.

وخلال الأسبوعين الماضيين، قامت السفينةُ الشقيقة ماتروس بوزينيتش أيضًا بتحميلِ الحبوبِ في سيفاستوبول، بحسب الشركة.

وفي وقتٍ سابق من هذا الشهر، قدّرت السلطاتُ الأوكرانية أنَّ القواتِ الروسية في المناطق المحتلة صادرت أكثرَ من 400 ألفِ طنّ من الحبوب.

كما أفادت شبكةُ CNN في تقريرٍ سابق بأنَّ قوافلَ من الشاحنات شُوهدت تحملُ الحبوبَ من المزارعِ والصوامع في جنوبِ أوكرانيا إلى شبه جزيرةِ القرم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى