خفرُ السواحلِ التركيُّ يضبطُ عمليةَ تهريبِ لاجئينَ إلى إيطاليا

قامت السلطاتُ بالتركية بإيقاف 223 طالبَ لجوءٍ، بينهم سوريون، على متنِ زورق قبالةَ منطقة قضاء أيدنجيك، في مدينة مرسين.

عمليةُ التوقيفِ قام بها خفرُ سواحل التركي في البحر المتوسط بعد رصدِه لقاربٍ غادر ، انطلاقاً من قضاءِ مرمريس، بولاية موغلا.

وبحسبِ وكالةِ الأنباء التركيّة، الأناضول، أوقفت خفرُ السواحل القاربَ للتفتيش ، الذي كان في طريقه للذهاب إلى إيطاليا، وعُثر على متنه 223 طالبَ لجوء، 204 منهم سوريون و19 فلسطينياً. كما اعتقلت الفرقُ الأمنيّة 3 سوريين بتهمة تهريب البشر.

يُذكر أنَّ السلطات التركية ألقت القبضَ على 10 طالبي لجوء سوريين كانوا يعتزمون الهربَ باتجاه الجزر اليونانية من شواطئ ولاية موغلا على بحرٍ إيجة، خلال حملةِ تفتيش نفّذتها فرقُ الأمن التركية في قضاءِ مرمريس بولاية موغلا.

وعقبَ إلقاءِ القبض عليهم، تمَّ تسليمُ طالبي اللجوء إلى إدارة الهجرة في موغلا لاتخاذ الإجراءات وفقاً لما أوردتْه وكالةُ الأناضول.

مديرية الأمن قالت إنَّ “المهاجرين غيرَ الشرعيين” الذين تمَّ إيقافهم نُقلوا إلى مركز ترحيل “توزلا” بهدف ترحيلِهم خارج البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى