روسيا تصرّحُ عن جولةٍ جديدةٍ للجنةِ الدستوريةِ الخاصةِ بسوريا.

صرّح مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، “غينادي غاتيلوف”، بأنّ “انعقاد الجولة الجديدة للجنة الدستورية السورية في جنيف سيتمُّ في أقرب وقتٍ، مؤكّداً أنّ جدول الأعمال للجولة المقبلة “موجود بالفعل.”

وقال غاتيلوف: “كما تعلمون، جرت مؤخّراً جولة من المحادثات الدورية للجنة الدستورية الخاصة بسوريا، لقد كانت ناجحة للغاية، حيث تمَّ إجراء الاتصالات، وناقشت الأطراف بنود جدول الأعمال ذات الصلة، وكان من المقرّر عقدُ الجولة التالية مبدئياً في تشرين الأول المقبل، والآن جاري تحديد المواعيد.

كما أشار غينادي عن”تأخير تحديد موعد الجلسات يعود ذلك إلى ظروف كثيرة، من بينها الوضع الوبائي في جنيف، حيث تجري المفاوضات.

وقال المندوب الروسي، منوّهاً لوجود جدول أعمال وعددٍ من القضايا المتّفق عليها للمناقشة في الجولة المقبلة، معرباً عن أمله في أنْ تنعقد الجولة دون تأخير.
.
ولفت بانّ المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، “غير بيدرسن”، على اتصال بجميع الأطراف، وأنّ وروسيا تدعم ذلك بكلِّ الوسائل الممكنة.
وفي وقت سابق، دعا المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسون، كلاً من روسيا والولايات المتحدة إلى تشجيع الحوار بين الأطراف السورية المشاركة في اجتماعات جنيف، مشيراً إلى أنّ المفاوضات الأخيرة للجنة الدستورية، “لم تسفرْ عن اتفاق بشأن جدول أعمال الجولة المقبلة
“.
: “كانت هناك اختلافات حقيقية للغاية من حيث الجوهر، ولم يتمكّن رئيسا الوفدين، من الاتفاق على جدول أعمال للجولة المقبلة”.واختتم قوله
وتابع: “نحن بحاجة إلى جدول أعمال مقترَح إذا كنا سنجتمع مرّة أخرى”، لافتاً إلى أنّ “الحقائق على الأرض تؤكّد أنّه فقط عبر التسوية السياسية يمكننا تلبية التطلعات المشروعة للشعب السوري وإستعادة سيادة سوريا واستقلالها ووحدة وسلامة أراضيها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى