شبّانٌ لبنانيونَ يهجمون على مسيرةٍ مؤيّدةٍ للأسدِ شمالَ بيروتَ

أقدمَ شبّانٌ لبنانيونَ على نزعِ الصور والأعلام واللافتات المؤيّدة لرأس نظام الأسد في لبنان.

وأفادت وسائل إعلام لبنانيّة، بوقوع إشكالٍ بين شبان لبنانيين ومجموعة من المواطنين السوريين كانوا ينظّمون مسيرةً مؤيّدةً لرأس النظام، شمالَ العاصمة اللبنانية.

وقال موقع “لبنان 24” إنَّ إشكالاً كبيراً وقعَ صباح اليوم الخميس، على أوتوستراد جونية – نهر الكلب.

مضيفاً أنَّ شبان لبنانيين أقدموا على نزعِ الصور والأعلام واللافتات المؤيّدة لرأس نظام الأسد، خلال مسيرة نظّمها سوريون يقطنون في لبنانَ، تزامناً مع انطلاق الانتخابات الرئاسية السورية في الخارج.

وأظهرت مقاطع فيديو تضارباً وتدافعاً وتكسيرَ زجاج سيارات، في حين حضرت على الفور قوّةٌ من الجيش اللبناني وطوّقت المكان.

وانطلقت اليوم الخميس الانتخابات الرئاسية لنظام الأسد للسوريين الموجودين في الخارج.

وافتتحتْ سفارة نظام الأسد في لبنان أقسامَ الاقتراع في لبنان لانتخاب رأس النظام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى