شهيدة في خان شيخون جراء القصف ووقوع إصابات بإدلب جراء انفجار دراجة مفخخة

جددت قوات الأسد ، اليوم الأحد، قصف مناطق جنوبي إدلب مما أدى إلى ارتقاء سيدة وقوع العديد من الإصابات في صفوف المدنيين.

وأفاد ناشطون في إدلب بأن امرأة استشهدت إضافة إلى وقوع 5 إصابات في صفوف المدنيين إثر قصف مدفعي من قبل قوات الأسد على مدينة خان شيخون جنوبي إدلب، حيث عملت فرق الدفاع المدني على إسعاف المصابين إلى النقطة الطبية.

حيث أن الطيران  الحربي استهدف بالرشاشات الثقيلة، بلدات التمانعة والسكيك والخوين جنوب إدلب، بالتزامن مع القصف التي تتعرض له المنطقة من قبل قوات الأسد المتمركزة في قرية “أبو دالي”.

وفي سياق آخر، انفجرت دراجة نارية مفخخة وسط مدينة إدلب، خلفت العديد من الإصابات في صفوف المدنيين، في حين لم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير حتى الساعة .

وكانت قوات الأسد قد ارتكبت مجزرة مروعة، الجمعة، راح ضحيتها 6 شهداء مدنيين بينهم 5 أطفال، كما أصيب مدنيون آخرون بجروح، جراء قصف عنيف بصواريخ محملة بقنابل عنقودية، استهدف مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب.

وتواصل قوات الأسد خرقها اتفاق إدلب، مستهدفةً مناطق جنوبي المحافظة وريف حماة الشمالي، براجمات الصواريخ وقذائف المدفعية، من دون أي اعتبار لاتفاق ’’سوتشي‘‘ بين زعماء ’’تركيا، روسيا، إيران‘‘ القاضي بإنشاء منطقة ’’منزوعة السلاح‘‘ في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى