طائراتُ الاحتلالِ الروسيِّ تشنُّ غاراتٍ جويّةٍ غربَ إدلبَ

شنّْت طائراتٌ حربيّةٌ روسيّةٌ, اليوم الأحد 24 تشرين الأول, عدّة غارات جويّة في محيط مدينة جسر الشغور بريف إدلبَ الغربي.

وقال مراسلُ شبكة المحرَّر في إدلب, إنَّ طائرات حربية تتبع لسلاح الجو الروسي شنّتْ عدّةَ غاراتٍ جويّةٍ بالقرب من قرية الكفير في محيط مدينة جسر الشغور غربَ إدلب.

وأضاف المراسل أنَّه لم يُسجّل أيَّةُ إصابات او جرحى في صفوف المدنيين نتيجةَ الغارات الجوية, حيث عملت فرقُ الدفاع المدني على تفقّدِ المكان دون تسجيل إصابات.

وتكثّفُ قواتُ الأسد وحليفتها روسيا من استهداف المناطق المحرَّرة بقذائف المدفعية الثقيلة والغارات الجوية, كان آخرها استهدافَ المنشآت الحيوية بالقرب من معبر باب الهوى شمالَ إدلبَ حيث خلّف القصف المدفعي استشهاد 5 مدنيين وجرحِ آخرين عدا عن تدمير معمل لصناعة المقبّلات الغذائية واحتراقه بالكامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى