عاصفةٌ غباريّةٌ تصلُ مناطقَ في شمالِ سوريا

وصلت العاصفةُ الغباريةُ، إلى مناطق شمال وشمال غربي سوريا وصولاً لأجزاءٍ من البادية والمنطقة الوسطى، عصرَ يومِ أمس الخميس.

حسابُ “الأرصاد الجويّة السورية” قال إنَّ العاصفةَ الغبارية بدأت تدخلُ أجزاءً واسعةً من شمال وشمال غربي سوريا وصولاً لأجزاءٍ من البادية والمنطقة الوسطى مع كميّاتٍ أخرى من الغبار الكثيف تتحرّك باتجاه شمال سوريا بحسب صور للأقمار الصناعية، لتكوّن ذروة العاصفة الغبارية مع ساعاتِ مساء وليل اليوم حتى قبل منتصفِ الليل.

وذكر الحسابُ في بيانٍ على فيس بوك أنَّ العاصفة ستبدأ اعتباراً من منتصفِ ليل اليوم بالانحسار والضعف وتتحرّك إلى تركيا مع ازديادِ سرعة الرياح شمالاً، مضيفاً أنَّ حركة الرياح وتقلّبها هي التي تتحكّم بسير العاصفة ومركزِها وكثافةِ الغبار من منطقة لأخرى.

منظّمة “الخوذ البيضاء” حذّرتْ من الخروج من المنازل إلا للضرورة، مطالبةَ الأهالي بإغلاق الأبوابِ والنوافذ بشكلٍ مُحكمٍ لمنعِ دخول الغبار إلى المنازل.

وبيّنتْ المنظّمةُ عبرَ منشورٍ في فيس بوك، في خطاب وجهته لمرضى الربو بالتأكد من وجودِ الأدوية الخاصة بهم، وعدمِ الخروجِ من المنزل حتى انتهاء الأجواء السديمية.

ونبّهت “الخوذُ البيضاء” من خطورة تعرّضِ الأطفال وكبار السن والحواملِ لأشعة الشمس بشكلٍ مباشر، خلال فترة العاصفة، لافتةً إلى ضرورة استعمالِ الكمّامات الطبيّة أو المناديل المبلّلة بالماء عندَ الخروج للضرورة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى