عشرات الشهداء والجرحى في تفجير وسط مدينة إعزاز بريف حلب

ارتفعت حصيلة الشهداء في تفجير مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي مساء اليوم الأحد إلى 16 مدنياً وجرح العشرات، جرّاء انفجار سيارة مفخّخة مركونة في الشارع الرئيسي امام السراي الحكومي وسط المدينة.

وأفاد مراسل شبكة المحرّر في المدينة أنّ 16 مدنياً بينهم أربعة أطفال وسيدتان استشهدوا وجُرح العشرات جرّاء تفجير سيارة مفخّخة في الشارع الرئيسي المكتظ بالمدنيين مساء اليوم الأحد.

وأضاف المراسل إلى أنّ فرق الدفاع المدني والإسعاف سارعت لمكان الانفجار على الفور وقامت بانتشال الشهداء ونقل الجرحى للمشافي الطبية.

ويرجح ارتفاع عدد الشهداء بسبب وجود إصابات خطيرة بين المدنيين الجرحى.

ونشر ناشطون صوراً على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر أشلاء أحد الشهداء الذين قضوا في التفجير وتفحّم جثامين بعض الشهداء بسبب الحريق الذي اندلع على خلفية الانفجار.

ولم تعلن أيّ جهة حتى اللحظة تبنّيها للانفجار في إعزاز، إلا أنّ ميليشيا “قسد” تحاول زعزعة الاستقرار والأمن في المنطقة.

وشهدت مناطق ريفي حلب الشمالي والغربي ضمن مناطق “غصن الزيتون” و “درع الفرات” تفجيرات عديدة بسيارات مفخّخة ودراجات نارية، تبنّت ميليشيا “قسد” عدداً من هذه التفجيرات التي استهدفت في معظمها أسواق شعبية ومناطق مكتظة بالمدنيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى