غارات روسية ليلية تستهدف أطراف مدينة إدلب

شنّ طيران الاحتلال الروسي فجر اليوم الثلاثاء عدّة غارات جوية استهدفت المزارع والبساتين المحيطة بمدينة إدلب شمال غربي سوريا.

وذكر مراسل شبكة المحرر الإعلامية في المدينة: أنّ “الطيران الحربي التابع للاحتلال الروسي شنّ 13 غارة جوية بصواريخ شديدة الانفجار على المزارع والبساتين المحيطة بمدينة إدلب من الناحية الغربية.

وأضاف مراسنا أنّ فرق الدفاع المدني تفقدت جميع المناطق التي كانت قد تعرّضت للقصف، وتأكّدت من خلوّها من إصابات بشرية، حيث اقتصرت الأضرار على المادية منها.

يذكر أنّ قصف قوات نظام الأسد الذي استهدف الشمال المحرر يوم أمس الاثنين، كان قد أسفر عن استشهاد مدنييَن اثنين وجرح عدة أشخاص آخرين، وذلك نتيجة استهداف قوات الأسد أحد الأسواق الشعبية في وسط مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي.

وفي نفس السياق، استهدفت قوات الأسد المتمركزة في معسكر “جورين” قريتي الغسانية وحلوز بريف إدلب الغربي، دون أن يسفر عن إصابات في صفوف المدنيين.

الجدير بالذكر أنّ مدن وبلدات محافظة إدلب لاتزال تشهد قصفاً مستمراً من قبل قوات الأسد والميليشيات المساندة لها، الأمر الذي يتسبّب بسقوط شهداء وجرحى مدنيين بشكل شبه يومي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى