غالبيتُها في ريفِ حلبَ.. إحصائيةٌ جديدةٌ لتفشّي وباءِ كورونا في الشمالِ المحرَّرِ

سجّل مخبرُ الترصّد الوبائي التابع لبرنامج شبكة الإنذار المبكّر والاستجابة للأوبئة EWARN في وحدة تنسيق الدعم أمس مالجمعة 32 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” في الشمال السوري المحرَّر.

وبلغ عددُ الإصابات الكلي 496 إصابةً في كامل مدن وبلدات الشمال السوري المحرّر، وذلك بعد تسجيل 18 إصابة في مدينة الباب و3 إصابات في مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي و6 إصابات في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي، و3 إصابات في جبل سمعان بريف حلب الغربي، وإصابتان اثنتان في إدلب المدينة، وإصابتان اثنتان في مدينة الدانا بريف إدلب الشمالي.

وأكّد المخبر أنّ عددَ الاختبارات التي تمّ إجراؤها أمس الجمعة هو 185 اختباراً، ليصبحَ إجمالي الاختبارات التي تمّ إجراؤها حتى اليوم هو 8316 اختباراً.

فيما وصلَ عددُ الحالات المتعافية من الفيروس إلى 149 حالة شفاء، وذلك بعدَ تسجيل 12 حالة شفاء في مدينة الباب و3 حالات شفاء في مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي، إضافة إلى تسجيل حالة شفاء واحدة في مدينة عفرين وحالتي شفاء في مدينة أعزاز بريف حلب الشمالي، وحالة شفاء واحدة في مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي، و3 حالات شفاء في إدلب المدينة.

وكان قد سُجّل في التاسع من شهر تموز الماضي أولُ حالة إصابة بوباء “كورونا”، لطبيب عائد من الأراضي التركية، بعدَ التأكّد من الفحوصات التي أجريت له.

ويتوالى تسجيل إصابات شبه يومية بفيروس كورونا في المناطق المحرّرةِ بالشمال السوري، وسطَ مخاوف من تفشّي الفيروس وتحوّله إلى كارثة يصعب السيطرة عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى