فاعلُ خيرٍ يفاجِئُ السوريينَ ويتبرّعُ بكاملِ قيمةِ نُسكِ الهدي للحجّاجِ

تكفَّل أحدُ المحسنين بذبحِ الهدي عن آلافِ الحجّاج السوريين الذين يعزمون التوجّهَ لأداءِ مناسكِ الحجِّ بعدَ أيامٍ.

وقالت لجنةُ الحجّ السورية العليا في بيانٍ عبرَ صفحتها الرسمية إنَّه بمبادرةٍ طيّبةٍ قام أحدُ الإخوة الكرام (دون الكشفِ عن اسمه) بالتبرّعِ بكامل قيمةِ نسك الهدي للحجّاج السوريين في الشمال السوري والجنوب التركي، المتمتعين والقارنين المسافرين عبرَ مطاري هاتاي وغازي عنتاب، بعددِ /4900/ رأسِ غنم، وذلك عن طريق مشروعِ المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي بإدارةِ البنك الإسلامي للتنميةِ.

وأضافت أنَّه تمَّ تقديمُ الطلب لإدارة المشروعِ بأنْ يتمَّ نقلُ هذه الذبائحِ وتوزيعُها على المخيّمات السورية في دولِ الجوار والشمال السوري خلال العامِ القادم.

ودعا البيانُ الحجاجَ المسافرين من مطاري هاتاي وغازي عنتاب إلى الدخولِ بنسك التمتّع أو القران، بعد السؤال عن أحكامِهما وكيفيتِهما من الموجّه الديني في المجموعة التي سيسافرون معها.

وفي وقتٍ سابقٍ أكّدت لجنةُ العليا السورية أنَّ حصة سوريا لموسم الحج هذا العام هي /10186/ حاجّاً.

وقالت اللجنة، إنَّها بدأت استعداداتِها لاستقبال الحجّاج السوريين في مكاتبها المعتمدةِ، واعتمادِ كوادرِ المجموعات التي ستتولى خدمةَ الحجّاج لهذا العام وتيسير أمورهم.

وكشفت اللجنةُ عن التكلفة للحاجّ الواحد وهي ما بين 3500 و3700 دولارٍ أمريكي، وبيّنتْ الشروطَ العامة التي وضعتْها المملكةُ العربية السعودية مع الأخذ بالاشتراطاتِ الصحية التي تضمن سلامةَ وصحّةَ الحاج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى