قتلى وجرحى جرّاءَ حادثٍ مروري غربَ إدلبَ

قُتل رجلٌ وأُصيبَ آخرُ بجروحٍ، اليوم الثلاثاء 14 من حزيران، إثرَ وقوعٍ حادثِ سيرٍ بدرّاجة نارية على طريق سهلِ الروج الشيخ يوسف، غربَ إدلب.

كما أُصيب طفلٌ ورجلٌ إثرَ حادث سيرٍ آخرَ بسبب اصطدامِ دراجتهما النارية بسيارةٍ في عين لاروز، جنوبي إدلبَ.

وذكر “الدفاعُ المدني السوري” أنَّ فرقه أسعفت المصابين ونقلت جثّةَ الرجلِ المتوفى إلى الطبابةِ الشرعية في إدلب.

ويأتي الحادثان بعد أقلِّ من 48 ساعة على تسجيل “الدفاع المدني” 17 حادثًا مروريًا خلال 24 ساعةً، أدّت إلى وفاةِ خمسةِ أشخاصٍ مدنيين بينهم امرأةٌ، وإصابة 25 آخرين بينهم أربعةُ أطفالٍ وخمسُ نساء.

وبحسب تقريرٍ لـ”الدفاع المدني“، في 12 من حزيران، كانت معظمُ هذه الحوادث نتيجةَ السرعة الزائدةِ وعدم الالتزامِ بقواعدِ المرور.

واستجابت فرقُ “الدفاع المدني” منذ بدايةِ العام الحالي لأكثرَ من 548 حادثَ سيرٍ في شمالِ غربي سوريا.

وأسفرت هذه الحوادثُ عن وفاةِ أكثرَ من 20 مدنيًا بينهم نساءٌ وأطفالٌ، فيما أسعفت الفرقُ الطبيّةُ في “الدفاع المدني” 545 شخصًا بينهم نساءٌ وأطفالٌ إلى المستشفيات والنقاط الطبيّةِ.

وكان “الدفاعُ المدني”، قد سجل في 7 من حزيران الحالي، 11 إصابةً في مناطق متفرّقةٍ، خلالَ اليوم نفسِه، إذ أصيب أربعةُ مدنيين أحدُهم بحالةٍ خطرة، إثرَ تعرّضِهم لحادث سيرٍ على طريق مارع- صندف، شمالي حلب.

وتترافق هذه الحوادثُ بتوصيات متكرّرةٍ من “الدفاع المدني” حول ضرورةِ توخّي الحذرِ والابتعادِ عن السرعة الزائدة، واتباعِ قواعد السلامة، في ظلِّ غياب قوانين السيرِ الصارمة التي تنظّمُ حركةَ المرور، وأيضًا غيابِ إشارات المرور ووعورةِ بعضِ الطرقات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى