قوات الأسد تواصل قصف ريف إدلب والطيران الحربي يدخل على خط التصعيد

استشهد مدني وأصيب آخرون بجروح اليوم الأحد، بقصف صاروخي متواصل لقوات الأسد الإرهابية على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، في وقت دخل الطيران الحربي التابع للنظام على خط التصعيد، مسجلاً أول غارة بالرشاشات على أطراف قرية سكيك.

حيث إن قوات الأسد استهدفت بالصواريخ والمدفعية منذ ساعات الصباح مدينة خان شيخون، طال القصف المناطق المدنية المأهولة بالسكان، ماتسبب بسقوط شهيد وعدد من الجرحى.

وسجل اليوم تحليق الطيران الحربي الرشاش التابع لقوات الأسد في أجواء ريف إدلب الجنوبي بعد غياب لأشهر، مسجلاً غارة بالرشاشات على أطراف بلدة سكيك والخوين، في وقت نفذ تحليقاً دورانياً في أجواء المنطقة.

ووثق فريق مسنقو استجابة سوريا نزوح أكثر من 8314 عائلة من المنطقة المنزوعة السلاح في أرياف حماة وادلب وحلب موزعين على أكثر من 86 قرية وبلدة ومخيم، بسبب التصعيد الحاصل من قبل قوات الأسد وروسيا على تلك المناطق منذ أكثر من شهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى