لجنةُ ردِّ المظالمِ تدعو شركةَ الكهرباءِ في عفرينَ لمتابعةِ الشكاوى ضدَّها

قالت لجنةُ “ردّ المظالمِ والحقوق”، بمدينة عفرين ”، إنَّها تلقّت بلاغًا طلبت فيه من شركة الكهرباء العاملة في المنطقة الحضورَ بعد تلقّيها شكاوى ضدَّ الشركة .

في حين طلبت من “الشركةِ السورية- التركية للطاقة الكهربائية” (STE)، الحضورَ إلى مقرّ اللجنة، يوم الخميس 2 من حزيران، ومتابعةِ المشكلات المسجّلة لدى اللجنة، حيث أوضحت اللجنةُ أنَّ عددَ الشكاوى المسجلّة ضدَّ الشركة تجاوز الـ1200 شكوى.

التبليغ جاء بعدَ عدّة مظاهرات واحتجاجات رافضةٍ لسياسة شركة الكهرباء، وآلية عملِها، وأصدر مهجّرون يقطنون في مدينة عفرين وريفِها شمالي حلب بيانًا، اعتبروه بمنزلة تحذيرٍ بعد تعنّتِ شركة الكهرباء أمام تلبيةِ مطالبهم، وتوعّدوا بالتصعيد، مشيرينَ إلى أنَّ الأمور وصلت إلى حدِّ الانفجار.

من جهة أخرى حذّرَ البيانُ من خروجِ الأمور عن السيطرة، ودخولِ المدينة بحالة عصيان وفوضى، بسبب تعنّتِ شركة الكهرباء واستمرارِها في “ظلم الناس” وتجاهلِها مطالبهم.

في حين يشتكي سكانُ المناطق في ريف حلب من سياسة وآلية عملِ شركات الكهرباء العاملة في المنطقة، وأبرزُها قطعُ التيار الكهربائي بشكلٍ متكرّر.

واعتادت الشركاتُ العاملة بريف حلب تحميلَ المصدر التركي مسؤوليةَ رفعِ السعر، وقطعِ التيار ساعاتٍ بحجتي الصيانة والتقنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى