مجلسُ التعاونِ الخليجي يؤكّدُ دعمَهُ جهودَ الأممِ المتحدةِ للتوصّلِ لحلٍّ سياسي في سوريا

أكّد مجلسُ التعاون الخليجي على مواقفه الثابتةِ بشأن سوريا، ودعمِه جهودَ الأمم المتحدة للتوصّلِ إلى حلٍّ سياسي في سوريا.

جاء ذلك في بيان صادرٍ عن المجلس الوزاري التابع لمجلس التعاون الخليجي عقبَ اجتماعٍ في العاصمة السعودية الرياض، أمس الأربعاء، 1 من أيار، ترأسُه وزيرُ الخارجية السعودي فيصلُ بن فرحان، بمشاركة نظرائه من البحرين وقطر والكويت والإمارات.

وأكّد المجلسُ الوزاري الخليجي في بيانه على مواقفِ مجلس التعاون الثابتةِ بشأن الأزمة السورية، والحفاظِ على وحدة الأراضي السورية واحترامِ استقلالها وسيادتها، وتحقيقِ تطلّعات الشعب السوري الشقيق”.

كما أكّد دعمَه “جهودَ الأمم المتحدة للتوصّل إلى حلٍّ سياسي في سوريا وفقَ قرار مجلس الأمن رقم 2254، ومبادئ جنيف 1، ودعمَ جهود مبعوثها الخاص لسوريا، غير بيدرسون”.

وعبّر المجلسُ عن تطلّعاته بأنْ “تسفر اجتماعاتُ اللجنة الدستورية لسوريا عن توافقٍ سريع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى