مسؤولةٌ أمريكيّةٌ: تركيا لن تتراجعَ عن العمليةِ العسكريةِ شمالي سوريا

قالت مسؤولة أمريكية إنَّ تركيا لن تتراجعَ عن موقفها رغمَ الجهود التي بذلتْها الولاياتُ المتحدة لثني أنقرة عن العملية العسكرية المحتملةِ في شمال سوريا.

جاء ذلك في كلمةٍ لنائبة مستشارِ وزارة الخارجية الأمريكية، “باربارا ليف” خلال جلسةٍ للجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي، حول مناقشةِ الوضعِ الإنساني في سوريا، وبقاءِ نظام الأسد، والعمليةِ التركية المحتملة لإنشاء منطقةٍ آمنة.

وأعربت “ليف” عن قلقِها من العملية التركيّة المحتملة في سوريا، مشيرةً إلى أنَّهم يجرون محادثاتٍ مع تركيا لمنعِ العملية المحتملة.

وأوضحت أنَّ العمليةَ المحتملة من قِبل تركيا “ستعرّضُ المُهمّةَ الأمريكية في سوريا للخطر”، مضيفةُ “نبذل قُصارى جُهدِنا لثني الحكومةِ التركية عن العملية العسكرية”.

وفي ردِّها على سؤال أحدٍ أعضاء اللجنة حول إمكانية تراجعِ تركيا عن العملية، قالت، “نحن نعبّر عن مخاوفنا، لكنْ لنكنْ صريحين فهم (الأتراك) لا يتراجعون”.

بدورها، أعربت “دانا سترول”، نائبةُ مستشار سياسات الشرق الأوسط بوزارة الدفاع الأمريكية، عن قلقِها بشأن العمليةِ التركية المحتملة، مضيفةً أنَّ الولايات المتحدة تقرُّ بمخاوف تركيا الأمنيّةِ المشروعة وتبلّغُ جميعَ الأطراف بضرورة وقفِ التصعيد.

وذكرت أنَّ أيَّ هجومٍ جديد “قد يضعف الاستقرارَ الإقليمي ويعرّضُ القواتِ الأمريكية والتحالفَ ضدَّ “داعش” للخطر”.

وكان الرئيسُ رجب طيب أردوغان قال كلمةً أمام الكتلة البرلمانية لحزبه “العدالةِ والتنميةِ” الأسبوعَ الماضي، إنَّ تركيا بصدد الانتقال إلى مرحلة جديدةٍ بشأن قرارها إنشاءِ منطقة آمنةٍ على عمق 30 كيلومتراً شمالي سوريا، وتطهيرِ منطقتي تل رفعت ومنبج من الإرهابيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى