مسؤولٌ أردنيٌّ يكشفُ عن حجمِ التبادلِ التجاري بين عمّانَ ونظامِ الأسدِ

كشف مسؤولٌ أردنيٌّ عن حجمِ التبادل التجاري بين المملكة الأردنية ونظام الأسد خلال النصفِ الأول من العام الحالي.

وقال المديرُ العام للمنطقة الحرّة الأردنية- السورية المشتركة “عرفان الخصاونة” إنَّ 60 ألفَ طنٍّ من البضائع أدخِلت عبرَ البوابة الأردنية إلى المنطقة الحرّة، تصل قيمتُها إلى 180 مليونَ دولارٍ خلال النصف الأول من عام 2022.

وأوضح الخصاونة في حديثٍ لقناة “المملكة” الأردنية، أنَّ البضائع المُدخلة من البوابة الأردنية إلى المنطقة الحرّة، تنوّعت بين ألواح الطاقة الشمسية، وقطعِ غيارِ السيارات، والأغذية، وغيرها، بحجمٍ وصلَ إلى 60 ألفَ طنٍّ عبرَ ثلاثةِ آلاف شاحنة، وبقيمة 180 مليونَ دولارٍ.

في حين كانت البضائع الداخلة من البوابة السورية للمنطقة الحرّة متنوّعة ببن الحجر الصناعي، والرخام، والأثاث، والأعلاف، وغيرها، ووصل حجمُها إلى 40 ألفَ طنٍّ نقلتها نحو 650 شاحنة، بقيمة 12 مليونَ دولار.

وأشار الخصاونة إلى أنَّ شركات التخليص العاملة داخل المنطقة، بلغت 15 شركةً أردنيّة وخمسُ شركات سورية، وقال إنَّ عددَ مرتادي المنطقة يومياً في القطاعات الخدمية والتجارية والاستثمارية يصل إلى 400 شخصٍ يومياً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى