مشروعٌ تركيٌّ قطريٌّ لبناءِ قريةٍ سكنيّةٍ للنازحينَ في منطقةِ البابِ شمالي سوريا

وقعّت إدارةُ الكوارث والطوارئ التركية “آفاد” مع الهلالِ الأحمر القطري، اليوم الخميس، اتفاقيةً لبناء قرية سكنيّةٍ للنازحين في منطقةِ الباب، شمالي سوريا.

ووقّع الاتفاقيةَ في العاصمة الدوحة، رئيسُ “آفاد” يونس سزر، والأمينُ العام للهلال الأحمر القطري، علي بن حسن الحمادي.

ووفقَ الاتفاقية، تبلغ تكلفةُ بناءَ مشروع القرية السكنية، نحو 3.5 ملايين دولارٍ، ومن المُقرَّر إتمامُه خلال عامٍ.

ويقضي المشروعُ ببناءِ ألف منزلٍ بمساحة 50 متراً مربعاً في مدينة الباب داخلَ منطقة “درع الفرات”، وفق تنسيقٍ مشتركٍ بين الجهتين التركية والقطرية.

كما يتضمّن المشروعُ بناءَ مسجدٍ ومحلاتٍ تجارية ومستوصفٍ صحي ومدرسةٍ ابتدائية.

وفي تصريحٍ للأناضول، قال سزر، “المشروعُ يهدف إلى تحسينِ ظروف المعيشة للنازحين السوريين في منطقة البابِ والمقيمين في الخيام”.

ولفت إلى “التعاونِ الكبير بين تركيا وقطر في مجال العملِ والإغاثة الإنسانيةِ في الداخل السوري”.

وأضاف: “قطر لديها دورٌ كبيرٌ سواءٌ على المستوى الرسمي أو الأهلي بدعمِ النازحين السوريين، وسنعمل مع قطر سوياً لتعزيز التعاونِ في هذا المجال”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى