مقتلُ أحدِ عناصرِ ميليشيا “قسدٍ” باشتباكاتٍ مع الأهالي بريفِ ديرِ الزورِ

قُتل أحدُ عناصر ميليشيا “قسدٍ” وجُرح عددٌ من المدنيين جرّاءَ اشتباكاتٍ بين عناصر الميليشيا وأهالي إحدى القرى بريف دير الزور، على خلفيةِ حملةِ مداهماتٍ قامت بها “قسدٌ”.

وذكرت شبكةُ “الخابور” المحلية أنَّ أحدَ عناصرِ “قسدٍ” قتلوا وأصيب 3 أشخاصٍ بجروح جرّاء اشتباكاتٍ بين عناصر الميليشيا وأهالي قريةِ برشم شمالَ ديرالزور.

وأوضحت الشبكةُ المحليّة أنَّ قوةً عسكرية تابعةً لـ”قسدٍ” داهمتْ فجرَ اليوم السبت 14 أيار، قريتي جريزة و برشم، وشنّت حملة اعتقالات بالقريتين بحجّة تعدٍي الأهالي على قناة للري، موضّحةً أنَّ عناصرَ الميليشيا جمعوا المعتقلينَ في المدرسة الابتدائية بقرية برشم، وقاموا بشتمِهم وإهانتِهم.

وأضافت الشبكةُ أنَّ ذوي المعتقلين قاموا بتحرير المعتقلين بعدَ الاشتباك مع عناصر “قسدٍ” قربَ المدرسة، ما أدّى لإصابة 3 مدنيين بجروح، ومقتلِ عنصرٍ من الميليشيا.

وأشارت إلى أنَّ “قسداً” استقدمتْ تعزيزاتٍ عسكرية إلى القرية، وسطَ أنباءٍ عن وساطة عشائرية لاحتواء التوتّر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى