ملكُ الأردنِ : تواصلنا مع النظامِ وروسيا حولَ المخاطرِ الأمنيّةِ على حدودِ الأردنِ

قال العاهلُ الأردني، عبدُ الله الثاني، عن تواصل بلادِه مع نظامِ الأسدِ وروسيا، بشأن المخاطرِ الأمنيّة على الحدود الأردنية- السورية.

وقال أثناء لقائِه شيوخاً ووجهاءَ وممثلين عن المجتمع المحلي في البادية الشمالية، إنَّ الجيشَ الأردني والأجهزة الأمنيّة ترصد أيَّ تهديدٍ يحيط بالأردن، وأنَّه لديهم تعليماتٌ واضحة بهذا الشأن، وهي خطٌّ أحمرُ لا يمكن التهاونُ فيها.

وكان الملك الأردني، طرح قضيةَ تهريبِ المخدّرات والأسلحة من سوريا خلال القمّة العربية- الأمريكية التي عُقدت بمدينة جدّة في السعودية يومَ السبت الماضي، قائلاً: “نواجه المخاطرَ الأمنيّة المتجدّدة على حدودنا، في مكافحة عملياتِ تهريب المخدرات والأسلحة، التي باتت خطراً كبيراً يداهم المنطقةَ بأكملها”.

واعتبر الملكُ الأردني أنَّ بلاده تتحمّل تلك المسؤولياتِ “بالنيابة عن المجتمع الدولي، الذي لا بدَّ أنْ يواصلَ دوره في التصدّي لآثار أزمةِ اللجوء على اللاجئين والمجتمعات المستضيفَةِ”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى