منسّقو استجابةِ سوريا يحذّرونَ من مخاطرِ ارتفاعِ درجاتِ الحرارةِ على قاطني المخيّماتِ شمالَ غربِ سوريا

حذّر فريقُ منسّقو الاستجابة من ارتفاع درجاتِ الحرارة ، والتي تلقي بظلالها على مخيّمات النازحين في شمال غرب سوريا، لتزيدَ من معاناة النازحين المستمرّةِ، وسطَ أوضاعٍ إنسانيّة سيّئة تواجه النازحينَ في المخيّمات بسبب الضعفِ الكبير في عمليات الاستجابة الإنسانية ضمن المخيّماتِ.

وسجل الفريق, أكثرَ من 109 حرائق ضمنَ المخيّمات منذ بداية العام الحالي وحتى الآن، نتيجةَ العوامل المختلفة أبرزها شُحِّ المياه الموجودة للتعامل مع الحرائق.

وأحصى الفريق, أكثرَ من 590 مخيّماً تعاني← يعاني????

من انعدام المياهِ اللازمة ، إضافةً إلى انخفاض مخصّصات المياه في باقي المخيّمات نتيجة انخفاضِ الدعم وارتفاع معدّلِ استهلاك المياه نتيجةَ ارتفاع درجات الحرارة بشكلٍ كبير والتي من المتوقّع أنْ تزدادَ خلال الأيام القادمة.

وأوصى الفريقُ السكانَ المدنيين بضرورة اتخاذ كافةِ الإجراءات الاحترازية لمنع حدوثِ الحرائق والتي تعود بمعظمها إلى الاستخدامِ الغير آمنٍ لمواقد الطهي وتسرّب الغاز أو حدوث ماسٍّ كهربائي في مواد الإنارة، كما نحذّرُ من انتشار الزواحف والحيوانات السامة والتي تسمح الحرارةُ المرتفعة بظهورها بشكلٍ كبير، كما نطلب العملَ على حماية الأطفال وكبارِ السنِّ من موجات الحرِّ الحالية وهما الفئتان الأكثرُ تعرّضاً للوفيات والإصابات نتيجةَ ارتفاع درجات الحرارة.

ودعت المنظماتُ الإنسانية بشكلٍ عاجل إلى تحمّلِ مسؤوليتها الإنسانية والأخلاقية تجاه النازحين في مخيّمات شمالِ غرب سوريا والتي يقطنُها أكثرُ من مليون ونصف مدني في مواجهة درجاتِ الحرارة من خلال زيادةِ الفعاليات الإنسانية وتأمين العديدِ من المستلزمات الأساسية للنازحين لمواجهة ارتفاعِ درجة الحرارة في المنطقة، وأبرزها زيادةُ كميات المياه والعمل على تبريدِ المخيّمات وتأمين مُعدّات إطفاء الحرائق لمواجهةِ أيّ حالةٍ طارئة ضمن المخيّمات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى