ميقاتي يتوّعدُ اللاجئينَ السوريينَ في لبنانَ

قال “نجيب ميقاتي” رئيسُ حكومةِ تصريف الأعمال في لبنان، إنَّه سيخرج اللاجئين السوريين من البلاد في حال لم يتعاونْ من سمّاه بـ”المجتمع الدولي” لإعادتِهم إلى بلدهم.

حيث دعا خلال فعاليةِ إطلاق (خطّةِ لبنان للاستجابة للأزمة لعام 2023-2022) المجتمعَ الدولي للتعاون في إعادةِ اللاجئين السوريين، وإلا سيكون للبنان موقفٌ ليس مستحبّاً لدول الغرب، حيث سيقوم بإخراجِهم بالطرقِ القانونية بحزم.

وأشار ميقاتي إلى أنَّ بلادَه تحمّلت على مدى 11 سنة عبئاً ضاغطاً لا يُحتمل، حيث لجأ إليها أكثرُ من 1.7 مليون سوري وفلسطيني يعيشون في جميع أنحاءِ لبنان، مضيفاً أنَّه يشجّع الحكوماتِ والأممِ المتحدة على مضاعفة الجهودِ لتحقيق ما سمّاها العودة الآمنة إلى سوريا.

مشيراً أنَّ ثلث اللبنانيين هم الآن نازحون ويعانون من ضائقةٍ مالية كبيرة، موضّحاً أنَّ نحو 85 بالمئة منهم يعيشون تحت خطِّ الفقر بسبب الأزماتِ الاقتصادية والمالية والاجتماعية التي تمرُّ بها البلاد.

ولم يتطرّقْ ميقاتي في حديثه إلى التحذيرات الأممية التي صرّح بها مسؤولون في وقتٍ سابق حول خطورةِ العودة إلى سوريا في ظلِّ حكمِ الأسد وميليشياته، ولم يتوجّه بالحديث إلى زعيم ميليشيا حزبِ الله الذي ينشرُ الآلافَ من مجرميه في كلِّ أنحاء سوريا لمساعدة الأسدِ ودعمِ حكمه ضدَّ الشعب الثائر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى