ميليشياتُ الأسدِ تحصدُ الأراضي الزراعيةَ بعدَ تهجيرِ أصحابِها قسرياً.

بعد تهجيرِ آلاف الأهالي من مدنهم استولت ميليشياتُ الأسد على مساحات من الأراضي الزراعية، لتبدأ عناصرُ من ميليشيات “الفرقة 25- مهام خاصة” في قوات الأسد ، وآخرون من ميليشيا “حزب الله” اللبنانية، بحصادِ الأراضي الزراعية التي سيطرتْ عليها.

الميليشيا بدأتْ بحصدِ أراضٍ في أكثر من 55 قريةً وبلدةً والتي تشتهر بمحاصيلها الزراعية مثل القمح والشعير وغيرها، وبحسب وكالات إعلامية محلية، تقوم ميليشيات
“الفرقة 25” المدعومة من روسيا، حرمتْ أصحابها من زراعتها أو الاستفاد منها بعد تهجيرهم إلى الشمال السوري.

الجدير ذكرُه أنَّ ميليشيات الأسد تمنعُ الكثيرَ من أصحاب الأراضي الزراعية في المناطقالتي سيطرت عليها ميليشيات الأسد..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى