ميليشيا جديدةٌ مواليةٌ لنظامِ الأسدِ في ديرِ الزورِ لتسييرِ عملياتِ التهريبِ

كشفتْ مصادرُ محليّةٌ، أنَّ رجلَ أعمالٍ موالٍ للنظام يعكف على تشكيلِ ميليشيا في دير الزور لتسيير عمليات التهريبِ التي ينفّذها بالمنطقة.

وقال موقعُ “دير الزور 24″، إنَّ رجل الأعمال “محمد حمشو” يتحضّرُ لتشكيل ميليشيا في دير الزور لدعمِ مهمّته في المحافظةِ التي تتمثّل بتسيير عملياتِ التهريب ونقلِ المحروقات من مناطقِ سيطرةِ “قسدٍ” لمناطق النظام.

وأوضح أنَّ الميليشيا ستشكّلُ من أشخاصٍ أجروا التسوية الأمنيّةَ، وسيكون دعمُها من قائدِ الفرقةِ الرابعة “ماهر الأسد” شقيقِ رأسِ النظام “بشارِ الأسد”.

وتمَّ اعتمادُ “حمشو” من قِبل ماهر الأسد للاستيلاء على أعمالِ مجموعةِ القاطرجي بنقلِ وتهريب النفطِ والحبوب والثروةِ الحيوانية والمواد الأساسية من مناطقِ “قسدٍ” لمناطقِ النظام.

وذكرتْ وكالةُ “رويترز”، في 14 من آب 2020، أنَّ النظام هدّد رجالَ أعمال سوريين، بمن فيهم محمد حمشو، بمصادرةِ أملاكِهم ما لم يقدّموا مساعداتٍ مالية لدعمِ الاقتصاد السوري المتهالكِ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى