نتنياهو اتفقت مع بوتين على إخراج إيران من سوريا

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم أمس الأحد، إنه اتفق مع الرئيس فلاديمير بوتين خلال زيارته الأخيرة إلى موسكو على جملة من القضايا المتعلقة بوجود القوات الأجنبية في سوريا.

وأوضح نتنياهو خلال جلسة الحكومة الأسبوعية قائلاً: “التقيت الأسبوع الماضي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو. وكما وعدت، تمحورت المحادثات بيننا حول الملف الإيراني، وأوضحت بشكل لا لبس فيه أن إسرائيل لن تسمح لإيران بالبقاء عسكريا في سوريا وأكدت بأوضح الأشكال أننا سنواصل العمل ضدها عسكريا”.

وأضاف: “لقد اتفقنا على مواصلة العمل بآلية التنسيق العسكري بين الجيش الروسي وجيش الدفاع الإسرائيلي، واتفقت مع الرئيس بوتين على هدف مشترك هو إخراج القوات الأجنبية التي وصلت إلى سوريا بعد اندلاع الحرب الأهلية، كما اتفقنا على تشكيل طاقم مشترك سيعمل على تحقيق هذا الهدف بمشاركة جهات أخرى”.

وكان بوتين في معرض رده على سؤال عن مضمون اتفاقه مع نتنياهو خلال زيارة الأخير إلى موسكو قبل أيام، قد أشار إلى وجود خطة لتشكيل مجموعة عمل دولية تشمل جميع الأطراف المعنية بمشاركة نظام الأسد أيضاً، لتتولى مهمة تثبيت الاستقرار النهائي في سوريا بعد القضاء على الإرهاب هناك.

وأضاف أن الخطة “تنص على ضرورة سحب جميع القوات الأجنبية من الأراضي السورية واستعادة مؤسسات نظام الأسد دورها، والحفاظ على وحدة أراضي سوريا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى