هرباً من مناطقِ سيطرةِ الأسدِ.. عوائلُ فلسطينيّةٌ تقصدُ المناطقَ المحرَّرةَ

نزحت عدّةُ عائلاتٍ فلسطينية خلال الأسابيع الماضيةِ من مناطقِ سيطرةِ نظام الأسد نحو المناطق المحرّرةِ في الشمالِ السوري.

ونقلت مجموعةُ العمل من أجل فلسطينيي سوريا، عن محمدِ بدرٍ مديرِ مديرية شؤونِ الفلسطينيين في الشمال السوري قوله: “خلال الأسابيعِ القليلة الماضية شهد الشمالُ السوري حركةَ نزوح لعددٍ من العائلات الفلسطينيّة من مناطقٍ سيطرة النظام إلى مناطق الشمال السوري التي تقعُ تحت سيطرة المعارضة السورية”.

وأشار إلى أنَّ أكثر من عشرِ عائلاتٍ فلسطينية قدِمت من دمشقَ وضواحيها إلى الشمال السوري، بهدفِ الاستقرار أو للسفر إلى تركيا ومن ثم إلى إحدى الدول الأوروبية.

ويعود سببُ النزوحِ لظروفهم الإنسانية القاسية وللهروبِ من الأزمات الاقتصادية والمعيشيّةِ وإلى عدمِ توفّر مقوّمات الحياةِ في المناطق التي يعيشون بها.

وأكّد أنَّ معظمَ العائلات الفلسطينية التي تصل إلى الشمالِ السوري تتعرّض لمشاكلَ أمنيّةٍ، جرّاءَ دخولِها بطرقٍ غيرِ نظاميّة.

وعلى إثرِ ذلك أخذتْ مديريةُ شؤونِ الفلسطينيين في الشمال السوري على عاتقِها التواصلَ مع الجهات الأمنيّة والرسميةِ من أجل تسويةِ أوضاعِهم القانونية، منعاً لتعرّضِهم للاعتقال والسجنِ أو حدوث أيّ مشاكلَ أمنيّة معهم.

وأردف: “بالنسبة لاستخراج الأوراقِ الثبوتية لتلك العائلاتِ يقوم مركزُ التوثيقِ بمنحِهم أوراق ثبوتية للاستخدامات القانونيّة لمنعِ تعرّضِهم لأيّ إشكالياتٍ مع الجهات المعنيّةِ الفاعلة في الشمال السوري، وليقيموا بشكلٍ نظامي في مناطق سكنِهم الجديد”.

يُذكر أنَّ مناطقَ سيطرةِ نظام الأسد تشهد انهياراً في الوضع الاقتصادي بسبب سوءِ الإدارة، فضلاً عن تعرّضِ المدنيين هناك لحملات اعتقالٍ وتجنيدٍ، ما دفعَ الآلافَ للفرار من تلك المناطقِ إلى الشمال السوري أو دولِ الجوار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى