والي هاتاي يمنعُ زعيمَ حزبِ النصرِ المعارضِ من دخولِ الولايةِ

أصدر والي هاتاي اليومَ، الاثنين 27 من حزيران، قرارًا يمنع زعيمَ حزبِ “النصر” التركي، أوميت أوزداغ، من دخولِ الولاية.

وجاء المنعُ عقبَ تصريحات أوزداغ، حول نيّتِه التوجّه إلى مدينة الريحانية الحدودية مع سوريا، وزرعَ أولَ لغمٍ على الحدود مع سوريا.

وبعد وصولِ أوزداغ مع مجموعةٍ من أعضاء حزبه، صباحَ اليوم، إلى مداخل الولاية، منعتْهُ قواتُ “الجندرما” (حرسُ الحدود التركي) من الدخول إلى الولاية، تطبيقًا لقرار الوالي.

وبحسب ما قاله أحدُ قوات “الجندرما” التركيةِ لأوزداغ، فإنَّ القرارَ جاء بمنع دخوله إلى جميع مناطقِ الولاية، لمدّةِ أسبوعٍ كاملٍ من تاريخ اليوم.

بينما أوضح أوزداغ أنَّ اللغمَ الذي يريد أنْ يزرعَه على الحدود ليس حقيقيًا بل هو رمزيٌّ، وأنَّه لا يرتكب أفعالًا إجراميّةً، وفقَ تعبيرِه.

وأشار إلى أنَّه لن يتزحزحَ من مكانه حتى السماحِ له بالدخول إلى الولاية، داعيًا أعضاءَ حزبه في الولايات القريبةِ للتوجه إلى مدخلِ ولاية هاتاي حيث جرى منعُه، عبرَ مشاركته موقعَه، بحسب ما نشرَه في حسابه عبرَ “تويتر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى