وزيرُ الدفاعِ التركيُّ : لن نقبلَ بوجودِ إرهابيينَ على حدودِنا

قال وزيرُ الدفاعِ التركي خلوصي أكار، إنّ بلادَه لن تقبلَ بوجود إرهابيين على حدوده حيث أبدى استعداده لأيّ مهمّةٍ بهذا الخصوص.

الوزير التركي قال بعد لقائِه وزير الدولة لشؤون الدفاع الإماراتي محمد بن أحمد البواردي، ورئيسِ البلاد محمد بن زايد آل نهيان، إنَّ القواتِ المسلحة التركية بجنودِها ومركباتها وأسلحتها وتجهيزاتها وبالمعنويات العالية وخبرتها مستعدّةٌ لأيّ مهمّةٍ تُكلف بها ضدَّ الإرهابيين.

وتطرّق أكار إلى تصريحاتِ الرئيس رجب طيب أردوغان وبيانِ مجلس الأمن القومي التركي حول احتمالِ تنفيذ عملية عسكرية قائلاً : “نفّذت منذ عام 2016 عمليات درعِ الفرات وغصن الزيتون ونبع السلام ودرع السلام شمالَ سوريا، مؤكّداَ أنَّ الهدفَ الوحيد منها هو تعزيزً أمن الحدود والأراضي التركية.

وجدّد وزيرُ الدفاع تأكيدَه على عدم السماح بإنشاء “ممرٍّ إرهابي” في الشمال السوري، واصفاً ذلك بـ “المبادراتِ الخطيرة للغاية” بالنسبة لتركيا.

وتابع: “لا نقبل بأيّ شكلٍ من الأشكال تواجدَ الإرهابيين شمالي سوريا وجنوبي بلادنا، وسنواصل كفاحَنا ضدَّ الإرهاب بغضِّ النظر عن الجهات التي تقف خلفَ الإرهابيين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى