وسائل إعلام روسية مقتل جندي روسي أثناء أداء مهامه في سوريا

أعلنت وسائل إعلام روسية، أن جنديا روسيا لقي حتفه أثناء أداء مهامه في سوريا في أواخر الشهر الماضي.

وذكرت إدارة منطقة تيخوريتسك، التي ينتمي إليها العسكري، أن مكسيم بليتنيف (25 عاما)، جرى دفنه يوم الاثنين الماضي الموافق 4 فبراير، دون الكشف عن تفاصيل مقتله.

كذلك دوّن الموقع الخاص بسجل أسماء القتلى من العسكريين الروس في العهد القيصري والسوفيتي والروسي، اسم الجندي في قائمة القتلى.

يذكر أنها ليست المرة الاولى التي يقتل فيها جنديا روسيا على الأراضي السورية , فقد تحدثت مصادر اعلامية عن مقتل العشرات من الجنود الروس على أيدي الثوار وتنظيم “داعش” في سوريا .

وقد شاركت روسيا في المعارك في سوريا ضد الثوار ومساندتها لحليفها الاسد بحجة مكافحة الأرهاب والحرب على تنظيم “داعش” الارهابي.

وشنت ألاف الغارات الجوية على مواقع سيطرت الثوار وقتلت ألاف المدنيين العزل واتهمت منظمة “هيومن رايتس ووتش” القوات الروسية بارتكاب عشرات المجازر التي راح ضحيتها الاف المدنيين ,مخلفة اضرار مادية ضخمة ودمار في البنية التحتية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى