وفدٌ أمميٌ سيزورُ تركيا لبحثِ مبادرةِ: “خطوةٌ مقابلُ خطوةٍ

قالت مصادر إعلاميّة إنَّ وفداً من الأمم المتحدة، سيزور تركيا، للحديث عن تطبيقِ مبادرةِ “خطوة مقابل خطوة” التي طرحَها المبعوثُ الأممي غير بيدرسون لحلٍّ سياسي في سوريا.

حيث سيزور الوفد العاصمةَ التركية أنقرة مطلعَ الأسبوع القادم، في حين يوجد اقتراحات أنْ يُعقد اجتماعُ اللجنة الدستورية المقبلُ في مدينة إسطنبول التركية بدلاً من جنيف، وهذا ما رفضَه نظامُ الأسد.

من جهتها طلبت روسيا أنْ تُعقد الجلساتُ الثلاث المقبلة في ثلاث مدن مختلفة وهي: أصفهان الإيرانية، وإسطنبول التركية، وسوتشي الروسية، وهذا ما رفضَه الجانبُ التركي.

وبحسب بيانٍ صادرٍ عن الخارجية الروسية، استقبل بوغدانوف قدري جميل رئيس ما تسمّى منصةَ موسكو، ورجلَ الأعمال المقيم في الإمارات وعضو منصة القاهرة خالد المحاميد، إلى جانب عضو من ميليشياتِ مسد سيهانوك ديبو، وممثّلاً عن هيئة التنسيق الوطنية عادل إسماعيل، إضافةً إلى عبيدة النحاس عن حركة التجديد الوطني المنشقّة عن “الإخوان المسلمين”، وحسن الأطرش، إضافةً إلى علي العاصي عن حزب سوريا المستقبل المُقرّب من “مسد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى