طلاب سوريون يحقّقون نجاحاً مبهراً في جامعة غازي عنتاب التركية من خلال هذا المشروع

أحرز ثلاثة طلاب سوريين المركز الأول لأفضل مشروع تخرّج ضمن كلية الهندسة الكهربائية في جامعة غازي عنتاب جنوبي تركيا.

حيث قدّم الطلاب “عمرو منصور” (1992 من مواليد مدينة حلب)، و”محمد معاذ مستو” (1995 من مواليد مدينة حماة)، “أحمد شريف” (1995)، للكلية التي يدرسون فيها مشروع تنظيم جمع الحقائب في المطار، تحت عنوان “Organizing Collecting Bags at Airport”.

حيث صرّح الطالب “أحمد شريف” قائلاً: إنّ “فكرة مشروع التخرّج نمت لدى الفريق من خلال التجربة وملاحظة مدى المعاناة من حيث طول فترة انتظار الحقائب وحالات ضياع الأمتعة أو الفوضى والإرباك الذي يحصل أثناء استلام الحقائب في المطارات”.

وأضاف “شريف” بقوله: إنّ “جوهر المشروع يتلخّص بأنّ يظهر اسم صاحب الحقيبة، وبعض المعلومات عن رحلته كرقم المقعد ورقم الرحلة على اللوحة الإلكترونية بمجرد خروجها إلى منصة استلام الحقائب، إضافة لوصول رسالة عبر الإيميل تعلمه بذلك ضمن المعلومات اللازمة”.

كما أوضح “شريف” بأنّ “هذه الفكرة الأولية، ولدى الفريق أفكار واقعية إضافية مهمّة لتطويرها، وإضافة ميزات أخرى وتصوّر واضح وكامل للمشروع بصيغته النهائية على أرض الواقع”، وتابع قائلاً: إنّ “الفريق لم يضف جميع ميزات مشروعه، بسبب طبيعة مشاريع التخرّج”.

ومن جانبه، أفاد “أسعد حلواني” المستشار بالبرنامج العربي في شؤون الطلبة بجامعة غازي عنتاب قائلاً: إنّ “الطلاب السوريين كانوا السنة الماضية من الأوائل بكلية الطب والهندسة الميكانيكية”، وأضاف بأنّه “في هذه السنة هناك طلاب حصلوا على المرتبة الأولى، ولكن لم تصلنا بعد القائمة النهائية التي أعلنت عنها الجامعة”.

وأضاف “حلواني” أنّه “في تاريخ 21 من هذا الشهر سيكون حفل تخرّجٍ للطلاب السوريين، وستكون أكبر دفعة كبيرة تخرّجها جامعة غازي عنتاب للبرنامجين العربي والإنكليزي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى