أزمةُ كورونا مستمرةٌ وفرقٌ طبيّةٌ تطالبُ بضرورةِ رفعِ أعدادَ الملقّحينَ لتفادي الكارثةِ

أعلن “فريقُ لقاح سوريا”، عن مواصلة حملته التوعويةِ، بمرض كوفيد-19 والتي يقوم بها مسؤولي التعبئةِ المجتمعيّة في توعية المجتمع وضرورةِ تطعيم أصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن، والمصابين بالأمراض المزمنة”.

حيث سجّلت 114 إصابةً جديدة ليبلغَ العددُ الإجمالي للمصابين في الشمال السوري 91 ألفاً و 551 إصابةً، و 2142 وفاةً، 59 ألفَ و 248 حالةَ شفاءِ.

في حين بلغت الحصيلة الإجمالية للإصابات في مناطق “نبع السلام”، 10868 إصابةً و78 وفاةً و3685 حالةَ شفاءٍ، ويأتي ذلك بعد تحذيرات متكرّرة من تفشّي الجائحة بشكلٍ كبيرٍ في المناطق المحرّرة.

وسبق أنْ تصاعدت معدلات ونسبُ الإصابة في الشمال السوري وأدّى ذلك إلى ازدياد نسبةِ الإشغال في المشافي خاصة في أقسام العناية المشدّدة، وما زالت نسبةُ تغطية اللقاح في شمالِ غرب سوريا منخفضةً “ولا بُدَّ من العمل لزيادة الإقبال على أخذِ اللقاح ورفعِ نسبة الملقّحين”.

وبلغ العددُ الإجمالي الإصابات في مناطق سيطرة نظام الأسد 47,331 إصابةً عقبَ التحديث اليومي لإصابات فيروس كورونا المستجد بحسب وزارة الصحة التابعة للنظام.

في حين لم تسجّل هيئةُ الصحة التابعة لـ”الإدارة الذاتية”، لشمالِ وشرق سوريا، أيَّ تحديثٍ لإصابات كورونا وبذلك توقّفتْ عند 36960 إصابةً و 1478 وفاةً حسب الحصيلة الرسمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى