7 قتلى بينهم مسؤولٌ محليٌّ وقياديٌّ سابقٌ في درعا

عادت عملياتُ الاغتيال في مدينة درعا حيث قُتل 7 أشخاص جرّاءَ هجماتٍ متفرّقة نفّذها مسلحون مجهولون.

وبحسب وكالاتٍ إعلاميّة محليّة فقد عثرَ الأهالي على جثتي شقيقين من بلدة الغارية الشرقية، في منطقة الشياحِ بدرعا البلد، قُتلا أثناءَ عودتهما إلى بلدتهم، مع العلم أنَّهما لا ينتميان لأيِّ جهةٍ عسكرية، بل يعملان بالتجارة

و عثر الأهالي بالقرب من جسر بلدةِ الغارية الغربيةعلى جثتين بجانب الأوتوستراد الدولي دمشقَ – عمّان، يظهر عليها آثارُ تعذيب وإطلاقُ نارٍ في منطقة الرأس.

وكان مجهولون اقتحموا أمس الخميس بناءَ المجلس البلدي في مدينة إنخل شمالي درعا، وأطلقوا النارَ بشكل مباشرٍ على نائب رئيس المجلس، العقيد المتقاعد “مأمون أحمد الجباوي” ما أدّى لمقتله على الفور.

كما قُتل عضو اللجنةِ المركزية لريف درعا الغربي، الشيخ “أحمد البقيرات”، بإطلاق نارٍ مباشرٍ من قِبل مسلّحين مجهولين، يومَ أمس، في بلدة تلّ شهاب غربي درعا.

في حين قُتل القيادي السابق في فصيل “قوات شباب السنة” التابعةِ للمعارضة “سامر الحمد” جرّاءَ استهدافه من قِبل مجهولين، يوم أمس، أمام منزله الواقعِ بين بلدتي خربا ومعربة بريفِ درعا الشرقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى